حماس تستمر في محاولاتها للنيل من شرعية منظمة التحرير الفلسطينية

حماس تستمر في محاولاتها للنيل من شرعية منظمة التحرير الفلسطينية

124 Views

حماس تستمر في محاولاتها للنيل من شرعية منظمة التحرير وهذه المرة متستره بالتصدي لصفقة القرن ..؟؟؟؟

هنا التفاصيل كاملة
حملة وطنية رافضة لفكرة حماس تشكيل اجسام بديلة لمنظمة التحرير الفلسطينية تحت مسميات خادعة تهدف حماس من خلفها الى احتواء الفصائل الفلسطينية والتنظيمات تحت مظلة ومسميات خادعة الهدف الرئيسي والجوهري منها هو ايجاد جسم بديل عن م.ت.ف الممثل الشرعي والوحيد للشعب الفلسطيني والسياج المتين لمواجهة المؤامرات كافة والذي قدم عشرات الاف الشهداء ومئات الاف الجرحى والاسرى على مدار سنين الثورة والمسيرة النضاليةالمستمرة وفي ظل المخاطر والمؤامرات والتي اشتد لهيبها من قبل الاحتلال ومن يسانده عبر محاولات بائسه لتمرير ما تسمى بصفقة القرن وفي ظل المواجه والمعركة السياسية الكبرى التي تخوضها منظمة التحرير وقيادتها السياسية خرجت حماس بطرح بديل ل م.ت.ف عبر ما اسمته ب اللجنة العليا لمواجهة صفقة القرن .
حماس والتي اقرت هذا المسمى منفردة ظنت بأنها ستتمكن من تمرير مخططاتها على الفصائل الوطنية الفلسطينية والتي اصدرت تصريحات رافضة بشده لمخططات حماس المساس بشرعية م.ت.ف
وفي رد فوري وشديد اللهجة من قبل حزب الشعب الفلسطيني حول قرار تشكيل حماس هيئة عليا لمواجهة صفقة القرن قال الحزب ان هذه الافعال والقرارات هي مجرد ذر للرماد في العيون
وقد رد القيادي الحمساوي يحيى موسى و هاجم حزب الشعب واصفا اياه بالاداة الرخيصة في يد فتح في حين رد وليد العوض القيادي في حزب الشعب على يحيى موسى بان منظمة التحرير هي الممثل الشرعي و الوحيد لشعبنا وان محاولات حماس النيل منها لن تمر وقالت ايضا مريم ابودقة ان الحزب لن يقبلا ان جهة موزاية ل م.ت.ف .
وفي ذات السياق تحدث اللواء جبريل الرجوب ان تشكيل حماس لهيئة ليس له رصيد لا داخلي ولا خارجي فمن يعترف بحماس.؟؟
وبدوره رد القيادي في حركة فتح جمال محيسن ان من يريد مواجهة صفقة القرن عليه الالتفاف خلف القيادة الشرعية .
ولم تقتصر التصريحات الرافضة لمحاولات حماس النيل من شرعية المنظمة لتلك التي اوردناها اعلاه فقد صرح القيادي في الجبهة الديمقراطية ابو ظريفة قائلا ان حماس بتشكيلها ما سمته اللجنةا لعيا هو عمل هدفه ليس تعزيز المؤسسات انما العمل على تشتيت عناصر القوة .
#منظمة_التحرير_تمثلني

Be Sociable, Share!