قانوني إسرائيلي يحذّر من التهاون أمام جرائم المستوطنين

قانوني إسرائيلي يحذّر من التهاون أمام جرائم المستوطنين

55 Views

 حذر البروفيسور الإسرائيلي مردخاي كرمنيتزر، خبير القانون الجنائي والدستوري، من التهاون الأمني والقضائي أمام الجرائم التي يرتكبها المستوطنون بحق الفلسطينيين.

وأشار كرمنيترز وهو عميد سابق لكلية الحقوق في الجامعة العبرية، إلى الحوادث التي وقعت مؤخرًا وخاصةً خلال الأيام الأخيرة في دير استيا وكذلك في المغير ما أدى لوقوع ضحايا فلسطينيين، وفق وصفه في مقالة له نشرت بصحيفة هآرتس اليوم الاثنين.

وأكد على أنّ عملية قتل فلسطيني من قبل المستوطنين قرب رام الله بحاجة إلى فتح تحقيق شامل والتعامل مع القضية كما لو أن إسرائيليًا أصيب على يد فلسطيني. داعيًا جهات إنفاذ القانون إلى عدم الاستسلام أمام تلك الهجمات الخطيرة التي قد تشعل الأوضاع الأمنية.

وقال “هناك حاجة ملحة إلى إجراء تحقيق فعال، يتم من خلاله التأكيد على أن سيادة القانون تسري على الجميع، بما في ذلك اليهود”.

وشدد على ضرورة الاستعجال بفتح تحقيق رغم أنه كان من المفترض أن يفتح التحقيق حينها. مشيرًا إلى أنه حتى الآن لم يتم التحقيق مع المستوطنين ولم تفحص أسلحتهم بعدما قتلوا الشاب في المغير، وقد تم دفن الشاب الفلسطيني بدون تشريح جثته.

وتساءل عن كيفية تصرف نظام إنفاذ القانون في حال كان الضحية يهوديًا. مشيرًا إلى أنه حينها كان سيتم فتح تحقيق فوري من قبل جهاز الشاباك واعتقال فلسطينيين للاشتباه بهم، لكن الضحية هذه المرة كان فلسطيني ولذلك لم يفتح بعد تحقيق جدي.

Be Sociable, Share!