ما هي أفضل العلاجات المتاحة لصلع الشباب

ما هي أفضل العلاجات المتاحة لصلع الشباب

96 Views

الشباب والصلع: ما هي أفضل العلاجات المتاحة؟

 


صورة من الاعلان

إلا أنه وبحسب مشفى فيرا كلينيك لزراعة الشعر في تركيا فإن السبب الأكثر احتمالًا لتساقط الشعر عند الشباب هو ما يسمى بالحاصة الأندروجينية، والمعروف باسم نمط الصلع الذكوري الذي يحدث عادةً بسبب عامل وراثي.
لكن ولحسن الحظ، هناك خيارات متعددة يمكن أن تساعد على نمو الشعر الجديد أو على الأقل إبطاء عملية فقدانه.
وقبل أن تحتار بين النصائح المقدمة على الانترنت، فإن أول ما عليك فعله هو زيارة أخصائي فقدان الشعر، الذي سيجلس معك ويناقش تاريخ عائلتك الطبي ليقدم لك إحدى العلاجات التالية:

1. مينوكسيديل:
هو العلاج الأول الذي تم اعتماده للتغلب على تساقط الشعر عند الرجال والنساء على حد سواء، فيما يتم تطبيق المينوكسيديل مباشرة على فروة الرأس مما يساعد على تعزيز نمو الشعر وتقليل تساقطه. فيما يهدف المينوكسيديل في المقام الأول إلى مساعدتك في الحفاظ على الشعر الذي لديك الآن، إضافة إلى أنه قد يساعدك في تحفيز بصيلات الشعر لينتج عن ذلك بدء عملية إعادة نمو الشعر من جديد.
فيما ستحتاج إلى تطبيق مينوكسيديل على فروة الرأس مرتين يوميًا لمدة تتراوح من ثلاثة إلى ستة أشهر قبل أن تلاحظ أي نتائج تذكر. لكن وبعد بضعة أشهر، ستكون النتائج ملحوظة وواضحة.

2. فيناسترايد:
يعتبر فيناسترايد أحد العلاجات المعتمدة عالميًا من قبل وزارة الغذاء والدواء العالمية لتساقط الشعر عند الرجال. بعد أن أبلغ الرجال الذين قاموا باستخدام فيناسترايد بشكل منتظم عن رؤيتهم لتباطؤ كبير في عملية تساقط الشعر. إلا أن هذا العلاج لا يعمل في حالة تساقط الشعر لدى النساء.

3. (PRP) العلاج بحقن البلازما:
يعد العلاج بحقن البلازما إحدى العلاجات الجديدة نسبيًا والمعتمدة لإعادة نمو الشعر. وهو عبارة عن علاج غير جراحي يساعد في تجديد الأنسجة وتحسين عملية النمو.
عند خضوعك لهذا العلاج، سيقوم الطبيب باستخراج الدم من جسمك بنفس الطريقة التي تتبعها في اختبار الدم. ثم يتم وضع الدم في جهاز للطرد المركزي الذي يقوم بدوره بفصل الخلايا عن بعضها. ليتم بعدها حقن البلازما المستخرجة بواسطة إبرة صغيرة. وتعتبر حقن البلازما من أكثر العلاجات الفعالة في تغذية الشعر وتقويته وإعادة إنباته وترميمه، كما أنها آمنة بشكل تام لأنها طبيعية ويتم استخلاصها من دم الشخص نفسه.
فيما تتراوح جلسات البلازما عادة ما بين 4-6 جلسات، فيما تبدأ النتائج بالظهور بدءًا من الجلسة الثالثة ومع إتمام عدد الجلسات المحددة تظهر كافة النتائج النهائية من خلال ظهور شعر جديد ينمو بمعدل سريع وقوي وكثيف مع لمعان وبريق رائع.

4. حقن الكولاجين للشعر:
تتواجد مادة الكولاجين في الجسم وتتركز بقوة في الجلد والشعر والأظافر، فيما يؤدي نقصها إلى تكسر الأظافر وتساقط الشعر وتقصفه إضافة لضمور الجلد وفقدانه الطراوة والنعومة.
فيما يعد العلاج بمادة الكولاجين إحدى الأساليب الحديثة التي لا تتضمن أي مضاعفات على الجسم، وتساعد بدرجة كبيرة في تقوية الشعر وإعادة نموه.

5. زراعة الشعر:
تعتبر عمليات زراعة الشعر العلاج الوحيد القادر على إعطاء نتائج مؤكدة ودائمة مدى العمر لكل من يعاني من تساقط الشعر الوراثي، فيما تتم عملية زراعة الشعر عادةً خلال يوم واحد، يتم فيه نقل بصيلات الشعر القوية من المناطق المانحة إلى المناطق المتضررة، وتستغرق عملية الزراعة من 6 إلى 8 ساعات، وذلك حسب التقنية المستخدمة وعدد البصيلات المقرر زراعتها ومهارة الطبيب الجراح الذي سيجري العملية.
وبالرغم من ارتفاع أسعار عمليات زراعة الشعر نسبيًا والوقت الطويل الذي تستغرقه، إلا أنها الأمل الوحيد القادر على معالجة جميع حالات تساقط الشعر المعقدة وبنتائج مؤكدة ودائمة.
إذاً، إن إصابتك بتساقط الشعر والصلع ليس نهاية العالم، وذلك لأنه بات هناك الكثير من العلاجات المتاحة، الجراحية وغير الجراحية، القادرة على التغلب على المشكلة بشكل كامل من خلال إيقاف عملية تساقط الشعر وإعادة نموه بشكل طبيعي.

 

Be Sociable, Share!